• ×

يونس الصباحي

العشر من ذي الحجة

يونس الصباحي

 0  0  1.4K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

العشر من ذي الحجة

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على أشرف اﻷنام والمرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد :

فاعلم أيها القارئ الكريم أن من رحمة الله بنا وإحسانه إلينا أن جعل مواسم للخيرات، تضاعف فيها الحسنات وتكفر فيها السيئات، وتمطر فيها قنيف البركات وتكثر فيها نسيم النفحات، وتزين حياة الأتقياء بطلعتها، وتخلع السرور عليهم بمقدمها؛ لما فيها من العطايا الشريفة والغنائم الكريمة.

واعلم –رحمك الله- أن من تلكم المواسم الدينية والجنان الدنيوية عشر ذي الحجة، التي أقسم بها رب العزة، تنويهاً بقدرها وتفخيماً لشأنها، فقال سبحانه وتعالى:{وَالْفَجْرِ وَلَيَالٍ عَشْرٍ}. والتي قال النبي –صلى الله عليه وسلم- إشادة بمكانتها وبياناً لفضلها: (أفضل أيام الدنيا أيام العشر ). وقال –صلى الله عليه وسلم - : (مَا مِنْ أَيَّامٍ الْعَمَلُ الصَّالِحُ فِيهَا أَحَبُّ إِلَى اللَّهِ مِنْ هَذِهِ الْأَيَّامِ يَعْنِي أَيَّامَ الْعَشْرِ، قَالُوا: يَا رَسُولَ اللَّهِ وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ؟ قَالَ: وَلَا الْجِهَادُ فِي سَبِيلِ اللَّهِ إِلَّا رَجُلٌ خَرَجَ بِنَفْسِهِ وَمَالِهِ فَلَمْ يَرْجِعْ مِنْ ذَلِكَ بِشَيْءٍ).

ولما أدرك سلف الأمة ما في النصوص المقدسة من الهدايا المكرمة، كانت عندهم من العشر المعظمة والأيام المشرفة، فاجتهدوا فيها اجتهاداً شديداً واعتنوا بها اعتناءً عظيماً.

1-فهذا سعيد بن جبير –رحمه الله تعالى-: كان إذا دخلت العشر اجتهد اجتهاداً شديداً حتى ما يكاد يقدر عليه .

2-وهذا مجاهد –رحمه الله تعالى-: كان يصوم العشر.

فاحرص أيها القارئ الكريم على الاقتداء بهؤلاء العظماء، والاقتفاء لأثر أولئك الأتقياء، بالإقبال على الطاعات والحسنات، والبعد عن المعاصي والسيئات.

طاعة الله خير ما لزم العبـ ... ـد فكن طائعا ولا تعصينه

ما هلاك النفوس إلا المعاصي ... فاجتنب ما نهاك لا تقربنه

إن شيئا هلاك نفسك فيه ... ينبغي أن تصون نفسك عنه

هذا والله أعلم وأحكم وصلى الله وسلم على خير من أرسل وعلى آله وصحبه أجمعين.

كتبه: أبو الحسين الصباحي



جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:39 مساءً الأربعاء 7 ذو الحجة 1443 / 6 يوليو 2022.