• ×

أ.د. أحمد القاضي

ما حكم تخصيص بعض الناس شهر رمضان بالطابع القديم من ملابس، وتحف خاصة وسفر وأواني الطعام، ووضع عقود الأنوار ذات الأشكال المختلفة ؟

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  187
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:

ما حكم تخصيص بعض الناس شهر رمضان بالطابع القديم من ملابس، وتحف خاصة وسفر وأواني الطعام، ووضع عقود الأنوار ذات الأشكال المختلفة ؟

الجواب:    

           

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

اتخاذ لباس معين واقتناء تحف وفوانيس ومصابيح خاصة باستقبال رمضان من البدع المحدثة، التي لم يكن يفعلها من هم أشد حبًا للطاعات وتعظيمًا لحرمات الله، وهم الصحابة والتابعون لهم بإحسان. ولا يقال في مثل هذا أنه من قبيل العادات؛ وذلك لتعلقه بشعيرة تعبدية، وهي الصيام، وموسم عبادة، وهو رمضان، ولا دخل للنية في مثل هذا؛ بل العبرة بالعمل. وفي الصحيح مرفوعًا: (من عمل عملًا ليس عليه أمرنا فهو رد)[1]. والله أعلم.

 

كتبه

أ.د. أحمد بن عبد الرحمن القاضي

3/9/1442 هـ

 

 

 

[1] صحيح البخاري: (2697)، مسلم: (1718).



جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:33 مساءً الإثنين 20 صفر 1443 / 27 سبتمبر 2021.