• ×

علي بن سعيّد القرني

قول: (الله غير مادي) و(الغاية تبرز الوسيلة) و(إنا نحترم جميع الأديان السماوية)

علي بن سعيّد القرني

 0  0  1.4K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وعلى آله وصحبه ومن والاه. أما بعد:

الخطأ الحادي عشر/ قول: ( الله غير مادي )

أجاب الشيخ ابن عثيمين – رحمه الله – عن ذلك بقوله: (( القول بأن الله غير مادي قول منكر، لأن الخوض في مثل هذا بدعة منكرة، فالله تعالى ليس كمثله شيء ، وهو الأول الخالق لكل شيء وهذا شبيه بسؤال المشركين للنبي e، هل الله من ذهب أو من فضة أو من كذا وكذا ؟ وكل هذا حرام لا يجوز السؤال عنه وجوابه في كتاب الله: } قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ (1) اللَّهُ الصَّمَدُ (2) لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ (3) وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُواً أَحَدٌ (4){ فكف عن هذا، مالك ولهذا السؤال ))

مجموع فتاوى ابن عثيمين ( 3/75 )

الخطأ الثاني عشر/ قول: ( الغاية تبرز الوسيلة )

قال الشيخ بكر أبو زيد – رحمه الله – (( هذا على إطلاقه تقعيد فاسد، لما فيه من العموم في الغايات، والوسائل، فالغاية الفاسدة لا يوصل إليها بالوسيلة ولو كانت شرعية، والغاية الشرعية لا يوصل إليها بالوسيلة الفاسدة، فلا يوصل إلى طاعة الله بمعصيته.

نعم: الغاية الشرعية تؤيد الوسيلة الشرعية، وما لا يتم الواجب إلا به فهو واجب. مع أن لفظ (( تبرز )) هنا غير فصيح في اللسان. والله أعلم.

معجم المناهي اللفظية (403)

الخطأ الثالث عشر/ قول ( إنا نحترم جميع الأديان السماوية )

قال الشيخ عبد العزيز بن باز – رحمه الله – في تعليقه على أحد الكتاب:

(( أما قول الكاتب: ( وإننا نحترم جميع الأديان السماوية ) فهذا حقٌ، ولكن ينبغي أن يعلم القارئ أن الأديان السماوية قد دخلها من التحريف والتغيير ما لا يحصيه إلا الله سبحانه، ما عدا دين الإسلام الذي بعث الله نبيه وخليله وخيرته من خلقه نبينا وإمامنا وسيدنا محمد بن عبد الله e، فقد حماه الله وحفظه من التغيير والتبديل، وذلك بحفظه لكتابه العزيز وسنة رسوله الأمين عليه من ربه أفضل الصلاة والتسليم، حيث قال الله عز وجل: } إِِنَّا نَحْنُ نَزَّلْنَا الذِّكْرَ وَإِنَّا لَهُ لَحَافِظُونَ { فقد حفظ الله الدين وصانه من مكايد الأعداء بجهابذة نقاد أمناء ينفون عنه تحريف الغالبين، وانتحال المبطلين، وكذب المفترين، وتأويل الجاهلين. فلا يٌقْدِم أحد على تغيير أو تبديل إلا فضحه الله وأبطل كيده. أما الأديان الأخرى فلم يضمن حفظها، فدخلها من التغيير والتحريف ما الله به عليم ))

مجموع فتاوى ابن باز ( 2/183 )



التعليقات ( 0 )