• ×

د. أحمد القاضي

الأدب

د. أحمد القاضي

 0  0  1.2K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
`    مسألة ( 536 )                        ( 16/2/1418هـ )
سألت شيخنا رحمه الله : يوجد في بعض أشرطة الفيديو للأطفال صوت دف ، فما حكم ذلك ؟
فأجاب : لا يجوز   كما أن التساهل في ذلك يؤدي إلى اعتياد الأطفال له ، ولغيره .
         `    مسألة ( 537 )                        ( 25/11/1417هـ )
سألت شيخنا رحمه الله :عن حكم التصفيق للتشجيع من قبل طلاب المدارس وغيرهم وهل هو من التصدية المذمومة .
فأجاب : لا بأس في التصفيق في هذه المناسبات للتشجيع . والتصْدِية المذكورة في الآية (وَمَا كَانَ صَلاَتُهُمْ عِندَ الْبَيْتِ إِلاَّ مُكَاء وَتَصْدِيَةً) الأنفال : 35 . تتعلق بالعبادة فهي محرمة ممنوعة فيها أما ما يقع في الحفلات فليس من هذا الباب كما ظهر لنا .          
 
`    مسألة ( 538 )                        
سألت شيخنا رحمه الله :ما حكم "التصفيق" في الحفلات ، وأثناء التمارين الرياضية ؟
فأجاب : لا أرى بأساً بذلك . ولا أُنكره .
فسألته : أليس مخالفاً للمروءة ، وفيه تشبه بالكفار حيث إنه من عاداتهم ؟
فأجاب :  من حيث المروءة : قد لا يليق ببعض الناس دون بعض . وأما التشبه : فإن انتشاره بين المسلمين وغيرهم رفع اختصاص الكفار به .
                         
                                                             
`    مسألة ( 539 )                        ( 11/8/1417هـ )
سئل شيخنا رحمه الله : ما حكم تسمية البنت بـ"ملاك" ؟
فأجاب : ملاك مفرد ملائك ، فلا يُتسمى بها . كما أن في ذلك نوع موافقة لفعل الكفار في تسمية الملائكة بنات الله. (وَجَعَلُوا الْمَلَائِكَةَ الَّذِينَ هُمْ عِبَادُ الرَّحْمَنِ إِنَاثاً) الزخرف : 19 . فهذا المعنى يدعو إلى المنع أيضاً .
                                                           
`    مسألة ( 540 )                        (20/8/1418هـ )
سألت شيخنا رحمه الله : ما حكم تسمية المولودة " آية " ؟
فأجاب : أرى المنع . لأنها ليست وحدها آية . وحتى لا يقع التشبه بالرافضة .
 
`    مسألة ( 541 )                        ( 25/7/1419هـ )
سألت شيخنا رحمه الله : ما حكم تسمية المولودة  "أبرار" ، وما حكم نقش أو كتابة مثل هذه الأسماء من قبل بعض أصحاب المتاجر على أدوات الزينة والذهب والملابس ؟
فأجاب : "أبرار" أشد تحريماً من "برة" التي ورد النص بتغييرها ، لأنها جمع . وأما كتابة الأسماء بهذه الصفة فأرى منعه لأنه توسع ، وكل توسع يحصل من النساء فينبغي منعه . 
                                                          
`    مسألة ( 542 )                        (20/1/1419هـ)
سئل شيخنا رحمه الله : ذكرتم في خطبة الجمعة أن مَن دخل على قومٍ في مجلس لهم ، فلا يصافح الجالسين ، بل يكتفي بالسلام عليهم جميعاً ، هل في هذا محذور ، سيما أن الناس الآن ربما يعدونه من الجفاء ؟
فأجاب : أليس السلام عبادة ؟ هل يجوز أن يحدث في العبادة صفة أو هيئة لم تكن على عهد رسول الله r ؟ ولم يثبت لدي أنهم كانوا يفعلون ذلك . وقد سألت الشيخ عبد العزيز بن باز عن هذا فأجاب : أنه لا يعلم في ذلك سنة . وإلى وقتٍ قريب ، من أدركناه من مشايخنا ما كانوا يفعلون ذلك ، ولكنه حدث في الناس أخيراً .
فسئل :  ربما كان أحدهم قادماً من سفر ، أو كان في البلد ، لكن لم أره من زمن بعيد ؟
فأجاب : القادم من سفر لا بأس أن تخصه بمصافحة .  
 
      `    مسألة ( 543 )                        ( 26/2/1419هـ )
سألت شيخنا رحمه الله : ما حكم لعن الشيطان ؟
فأجاب : لا يجوز . لأنه قد ورد أنه يتعاظم عند ذلك(1) . ولكن يستعاذ منه كما ذكر ذلك ابن القيم رحمه الله في زاد المعاد . وأما قوله r "ألعنك بلعنة الله"(2) في الصلاة فإما مستثنى ، أو منسوخ بما سبق . 
ثم ذكر بعض الإخوان: أنه مرّ عليه في الفتاوى لشيخ الإسلام عند ذكر الشيطان أنه قال : لعنه الله .
 فأجاب  الشيخ: يُراجع السياق ، فربما كان على سبيل الخبر لا الدعاء .  
                                                                                 
`    مسألة ( 544 )                        ( 26/2/1419هـ)
سألت شيخنا رحمه الله : ما حكم ما يقوله العامة لبعضهم بعضاً عند الخصومات والغضب :( اذكر الله ) ، ( قل لا إله إلا الله ) ، ( صل على النبي )؟
فأجاب : ليس مشروعاً ، بل المشروع عند الغضب أن يُقال لـه : استعذ بالله . ولكن لهذه الألفاظ المذكورة أثر في تسكين الغاضب .
 
`    مسألة ( 545 )                        ( 26/2/1419هـ )
سئل شيخنا رحمه الله :ما حكم قول العامة : ( كلك بركة ) ؟
فأجاب : لا بأس بذلك . كقول الصحابي : "ما هذا بأول بركاتكم يا آل أبي بكر"(3) .
                                                                    
`    مسألة ( 546 )                        ( 20/6/1419هـ )
سألت  شيخنا رحمه الله :استشكل بعض الإخوان ما ذكرتموه في خطبة الجمعة الماضية ، من أن تسمية الواحد على الطعام تكفي عن الجماعة المشاركين له ، فما وجه ذلك ؟
فأجاب : في ذلك سنة . وقد نص الفقهاء على ذلك . وهو من باب :
(قَالَ قَدْ أُجِيبَت دَّعْوَتُكُمَا) يونس : 89 . مع كون الداعي موسى وحده .   
                               
`    مسألة ( 547 )                        ( 27/6/1419هـ )
سألت شيخنا رحمه الله :  ما حكم وضع اللوحات في طرق المسافرين يكتب عليها عبارات مثل : "سبحان الله" "الحمد لله" "استغفر الله" "تعوذ من الشيطان" ونحوها ، وهل ذلك من البدع كتعليق آيات القرآن على الجدران ؟
فأجاب : لا بأس بها . وليست من البدع ، بل هو من التذكير . وأنا إذا رأيتها أقول : سبحان الله والحمد لله .. إلخ ، بخلاف تعليق آيات القرآن على الجدران ، فإنهم يقصدون به التبرك بهذا التعليق ، وربما خالفوا ما تضمنته.   
 
`    مسألة ( 548 )                        ( 10/1/1421هـ )
قُرئ على الشيخ رحمه الله الحديث التالي : عن أنس بن مالك رضي الله عنه قال: "لما قدم رسول الله r المدينة لعبت الحبشة لقدومه بحرابهم فرحاً بذلك"(4)  ( رواه أحمد : وإسناده صحيح ) .
ثم سئل: هل يؤخذ من الحديث جواز الاحتفالات عند قدوم الملوك والأمراء ؟
فأجاب : نعم هذا الحديث أصل في هذا ، وهو ما يسمونه الآن العرضة النجدية. ومثله حديث الجارية التي قالت للنبي r : إني كنت نذرت إن ردك الله صالحاً أن أضرب بين يديك بالدف ، وأتغنى . فقال لها رسول الله r : "إن كنت نذرت فاضربي وإلا فلا". فجعلت تضرب ..إلخ(5) ( وقال الترمذي : هذا حديث حسن صحيح غريب ) .
          `    مسألة ( 549 )                        ( 24/1/1421هـ )  
سألت شيخنا رحمه الله : تقوم بعض محلات التسجيلات الصوتية بإصدار أناشيد للأطفال تسجل أصلاً بصوت امرأة في الثلاثين ، ثم "يدبلج" صوتها ويصغر بحيث يظهر بصوت طفلة ، فما حكم هذا العمل وبيع مثل هذه الأشرطة ؟
فأجاب : أرى أن لا يفعلوا ، لجعلهم ذلك بصوت طفلة لا طفل . وما يتصل بالنساء محل فتنة . لا من جهة تصغير الصوت .     
 
`    مسألة ( 550 )                        ( 24/1/1421هـ )
سألت شيخنا رحمه الله : يكون مع الدف أحياناً بعض الأدوات تصدر صوتاً ، فهل يجوز استعماله والحال هكذا ؟
فأجاب : لا يجوز .
 
`    مسألة ( 551 )                        ( 8/3/1418هـ)
سألت شيخنا رحمه الله : ما صحة هذه العبارة "لا غيبة لمجهول" ؟
فأجاب : هي ليست حديثاً . ولكن معناها صحيح بشرط أن لا يفضي ذلك إلى البحث عنه وإمكان التعرف عليه .         
`    مسألة ( 552 )                        ( 18/11/1419هـ
سألت شيخنا رحمه الله : ما حكم غيبة المرأة لابنها ؟
فأجاب : إن كان على سبيل التشكي من أنه عقّها مثلاً فليس بغيبة لكل أحد للأم وغير الأم ، لقوله تعالى (لاَّ يُحِبُّ اللّهُ الْجَهْرَ بِالسُّوَءِ مِنَ الْقَوْلِ إِلاَّ مَن ظُلِمَ) النساء : 148 ، وإن كان بغير ذلك فقد يقع غيبة .                                           
                                          
                           
`     `     `

 


(1) رواه أحمد ، المسند ، رقم ( 20610 ) ، وأبو داود ، رقم ( 4982 ) .  
(2) رواه مسلم ، رقم ( 542 ) .
(3) رواه الطبري ، التفسير : 5/106 ، وابن حبان : 4/118 ، 146 .
(4) رواه أحمد . المسند ، رقم ( 12670 ) ، وأبو داود ، رقم ( 4923 ) .
(5) رواه الترمذي ، رقم ( 3690 ) .


التعليقات ( 0 )