• ×

د. محمد الأخرش

عناية الإمام الشوكاني رحمه الله بالعقيدة الصافية المستمدة من كتاب الله وسنة نبيه

د. محمد الأخرش

 0  0  1.7K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
اعتنى الإمام الشوكاني رحمه الله عناية فائقة بالدعوة إلى العقيدة الصافية والتوحيد النقي، خلافاً لما كان عليه أهل زمانه من التقرّب إلى القبور، والتمسح بها، ودعاء الأموات.
وقد نهج الإمام الشوكاني رحمه الله منهج السلف الصالح في تقرير العقيدة وفهم الكتاب والسنة، وقد صرّح رحمه الله بذلك، حيث قال: (لا ينبغي لعالم أن يدين بغير ما دان به السلف الصالح من الصحابة والتابعين وتابعيهم من الوقوف على ما تقتضيه أدلة الكتاب والسنة وإبراز الصفات كما جاءت ورد علم المتشابه إلى الله سبحانه وعدم الاعتداد بشيء من تلك القواعد المدونة في هذا العلم - ( أي علم الكلام) - المبنية على شفا جرف هار من أدلة العقل التي لا تعقل ولا تثبت إلا بمجرد الدعاوي والافتراء على العقل بما يطابق الهوى ولاسيما إذا كانت مخالفة لأدلة الشرع الثابتة في الحديث والسنة فإنها حينئذ حديث خرافة ولعبة لاعب فلا سبيل للعباد يتوصلون به إلى معرفة ما يتعلق بالرب سبحانه وبالوعد والوعيد والجنة والنار والمبدأ والمعاد إلا ما جاءت به الأنبياء صلوات الله عليهم وسلامه عن الله سبحانه، وليس للعقول وصول إلى تلك الأمور).
ويكفي ما يدل على اهتمامه وعنايته أنه ألّف عدة رسائل في هذا الشأن ومن ذلك:
(1) رسالة: الدر النضيد في إخلاص التوحيد، وهو جواب سؤال من أحد تلامذته عن التوسل بالأموات، والاستغاثة بهم، وقد طبعت هذه الرسالة مستقلة في كتاب عدة طبعات، وطبعت أخيراً ضمن كتاب "الفتح الرباني"، ذكره العيزري في مصنفات الإمام الشوكاني وموارده ص296.
(2) رسالة: شرح الصدور بتحريم رفع القبور، طبع أولاً ضمن الرسائل السلفية عام 1343هـ، وطبع مفرداً بعده بمدة، وأخيراً طبع ضمن " الفتح الرباني.
(3) رسالة وجوب توحيد الله ضمن رسالته: العذب النمير في جواب مسائل عالم بلاد عسير، طبع أولاً ضمن " ذخائر اليمن" ، وطبع أخيراً ضمن " الفتح الرباني".


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:32 صباحًا الأحد 16 رجب 1442 / 28 فبراير 2021.