• ×

د. أمين الوزان

الديانة الشنتوية

د. أمين الوزان

 0  0  9.6K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله ، أما بعد :
فهذه الديانة  إحدى الديانات الشركية الإلحادية ، الداخلة في عموم قوله تعالى {والذين أشركوا } .
* التعريف بها :
الشنتوية كلمة صينية الأصل مؤلَّفة من مقطعين : شن وتعني الروح أو إله، وتا: وتعني الطريق، فهي، إذاً تعني طريق الإله .
والشنتوية ديانةٌ وضعيةٌ اجتماعيةٌ ظهرت في اليابان منذ قرون طويلة ومازالت الدين الأصيل فيها، وقد بدأت بعبادة الأرواح ثم قوى الطبيعة ، ثم تطور احترام الأجداد والزعماء والأبطال إلى عبادة الإمبراطور الميكاد والذي يعد من نسل الآلهة كما يزعمون .
* التأسيس وأبرز الشخصيات :
لا تنتسب الشنتوية إلى شخص معين لأنَّها عبارة عن دين اجتماعي مرَّ بأدوار تطورت وأثرت في معتقدات هذه الديانة .
* الانتشار وأماكن النفوذ : الشنتوية منتشرة في اليابان فقط .
* أهم الأفكار والمعتقدات :
تقوم الديانة الشنتوية على تقديس الطبيعة ، فهي تقدِّس كل عناصر الطبيعة وتعتبرها إلهاً كونها من نتاج الإله الأعظم الميتراس ( الشمس ) : كالجزر، والجبال، والبحار، والسهول، والنبات، والأشجار ، وكذلك الحكام الأباطرة الذين انحدروا من سلالة ( أمايتراس ) إله الشمس، وبعدهم الشعب الياباني عموماً الذين يعدّونه مميّزاً ومتميّزاً على سائر الشعوب والأمم .
وحيث إنَّ الديانة الشنتوية تقوم في الأغلب على الأساطير فيمكن إيجاز عقائدها وأفكارها في الآتي:
1- مكانة الشمس وتسمى (أمايتراسو) ومنها الضوء ، فمعتقدهم أنَّ السلالة الإمبراطورية التي تحكم اليابان منذ آلاف السنين مقدسة، وسبب قداستها أنَّ مؤسسها الأول سليل الشمس المقدسة، وقد وصل إلى الأرض عبر جسر عائم قائم بين السَّماء والأرض .
وبناءً على ذلك ، فمنـزلة الصنم المقدَّس (الشمس) مستمرة أبدية طالما أن حفيده قيصر على اليابان. 
2- عندهم مقدّس آخر هو الـ (كامي) Kame، وتترجم كلمة (كامي) عادةً إلى كلمة الإله أو الروح ورغم أنَّ كامي عنصر أساسي في عقيدة الشنتو حيث إنَّه يعني شيئاً له القداسة ، وهو موجود في الحياة اليومية، ويؤثّر في الإنسان، بحيث يبعث فيه مشاعر الاحترام والقداسة أو مشاعر الغموض والانبهار .
3- اعتقادهم أنَّ الإمبراطور الياباني سليل الآلهة المباشرة ، وقد ولَّد ذلك نزعة عند اليابانيين إلى إظهار التفوق، وتبريرهم يقوم على مقولة هي: ما دام أنَّ الإمبراطور الياباني سليل الآلهة مباشرة ، فهذا كافٍ لتكون اليابان متفوّقة على بقية الأمم والشعوب .
 وقد ولَّدت هذه النـزعة روح المقاومة عند شعب اليابان، وروح الجدية في العمل لتحقيق إنجازات تثبت هذا التفوق، وهذه الروح حفزت الياباني على المقاومة، حتى أضحت الشنتوية وجه العملة الآخر للوطنية اليابانية، فعادت الشنتوية ديناً قومياً في المرتبة الأولى .
4- ومن جملة احترام الإمبراطور أن لا تقع عين أحد على عينه، ومن يفعل ذلك يكون آثماً، وكفارة ذنبه الانتحار . 
5- عندما يمرّ موكب الإمبراطور في الشوارع، فالكلّ ينحني والعين مقفلة، أمّا صوته فهو سرّ لا يسمعه إلاَّ الصفوة من رجال البلاط .
6- لـم يذهب الشنتو في معتقداتهم إلى الإقرار بإله واحد هو الخالق الواحد للكون، وليس لعقيدة التوحيد مكان عند الشنتو، بل هم يؤمنون بتعددية الآلهة والمعبودات التي يقيمون لها المعابد (الهياكل) والأصنام أو التماثيل، وتتلازم عقيدتهم مع موقف أخلاقي حازم لجهة التقديس والطقوس، والطهارة الطقسية، تكون بتمكن الإنسان من إقامة علاقة مع الـ كامي.
7- تطورت فكرة احترام الأجداد إلى عبادتهم وانحصرت هذه العبادة والتأليه في الإمبراطور الميكادو الخالد في نظرهم والإمبراطور والدولة هما كل شيء ولا قيمة للفرد في الديانة الشنتوية لذلك تعد التضحية به شرف عظيم له .
8- الشنتو لا يؤمنون بحياة أخرى غير الحياة الدنيا، والموت عندهم ينتهي بجسم المتوفى إلى منطقة ملوّثة، أمّا روح الميّت، فقد أطلق سراحها من قيودها المادية لتصبح مرة أخرى جزءاً من قوى تكوين الطبيعة. 
9- وديانة الشنتو لا تستخدم الصور والرسوم في معابدها، لكنَّها تعتمد الرموز، وهي كثيرة وأبرزها المرآة، وهي عندهم تشير إلى الارتباط مع إله الشمس «أمايتراس»، حيثُ المرآة هي الجسم العاكس لنور الشمس .
10- تختص كلّ عشيرة بهيكل معيّن كان سببه ـ كما يبدو ـ ذلك التقديس للأسلاف الموجود في ديانة الشنتو، وهناك اعتقاد بأنَّ كلّ ميّت يتحوّل إلى كامي .
*العبادة في الشنتوية:
العبادة عندهم تتضمَّن أربعة عناصر، هي:
1 ـ فعل التطهّر هاراي (Harai) بالإضافة إلى الاغتسال، عندما يلوح الكاهن بفرع من شجرة السكاكي أو ورقة منها إلى رأس المتطهر.
2 ـ القربان «شينس Shinse» الذي يكون من الحبوب أو الشراب، وفي الزمن الحالي جرت العادة أن يكون القربان من المال، أو قد يكون رمزياً في صورة غصن من شجرة السكاكي.
3 ـ طقوس الصلاة Norito
4ـ الوليمة الرمزية «Neori»، وهي إشارة إلى تناول الطعام مع كامي، وتتبع هذه الطقوس عملية تناول شراب «ميكي» المقدس، وهو مصنوع من شراب الأرزّ المخمر، ومن المتعبدين من يطلب أداء الرقصة المقدسة للمعبد «كايورا»، وهي على خمس وثلاثين طريقة مستمدة من أساطيرهم القديمة .
* هياكل وأماكن العبادة عند الشنتوية :
أهم الهياكل اليابانية التي يحج إليها الشنتويون هو هيكل مدينة آيس على المحيط الهادي، ويُعدُّ أهم هياكل الشنتو، وقد شيّد في القرن الثالث الميلادي، ويتألف من هيكل داخلي مخصص لعبادة آلهة الشمس «أمايتراس» وللجد الأول للأسرة الإمبراطورية، ومن هيكل خارجي تـمّ بناؤه في القرن الخامس الميلادي، وهذا أدنى مكانة من الأول، ويخصصونه لعبادة الإلهة «تويوك ميكامي Toyouke Mikami» إلهة الزراعة ودودة القز
 ومن الهياكل المتميّزة عند الشنتو هيكل «تيشا Taisha» في «إزومو Ïzumo»، وهو يحمل اسم العشيرة «إزومو»
* أهم الكتب :
إنَّ معتقدات الشنتو يتضمنها كتابان يعود زمن صياغتهما بالشكل المتداول حالياً إلى النصف الأول من القرن الثامن الميلادي، والكتابان هما كوجيكي Kojiki، ونيهونجي Nihongi.
- وكوجيكي أي سجلات الآثار القديمة، وقد كتب عام 712م، وكتب بالأصل بأحرف صينية تصوّر بالألفاظ الصوتية للسكان .
- أمّا نيهونجي، أي سجلّ الأحداث التاريخيّة لليابان، فقد كتب عام 720م، وإذا كان الأول يتضمَّن أساطير اليابانيين حول خلق العالـم وانتشار المخلوقات وارتباطها والدور الأساس فيها للشمس ، فإنَّ الثاني يعرض لتاريخ اليابان منذ القدم حتّى عام 697م، وفيه سعي لإثبات عراقة اليابان، ومكانة الأسرة الإمبراطورية، وهذان الكتابان يعدان من أهم مصادر عقيدة وفكر ديانة الشنتو.
مما سبق يتضح أن الديانة الشنتوية ديانة وضعية اجتماعية بدأت بعبادة الأرواح وقوى الطبيعة وانتهت بعبادة الإمبراطور الذي يعتبرونه من نسل الآلهة وهذه الديانة مبسَّطة ولا تطالب أتباعها بطقوس خاصة ومعقَّدة، كما أنَّها على استعدادٍ للتعايش مع أيِّ مذهب، لذلك باتت الشنتوية بالنسبة لليابانيين في موقع التاريخ والتراث والعادات، وطقوسها متوارثة يُمارسها معظمهم على أنَّها حالة من التعبير عن الانتماء للوطن والحضارة .
هذا ما تيسر طرحه في هذه الحلقة عن الديانة الشنتوية اسأل الله العظيم أن ينفع بها وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:00 مساءً الجمعة 14 رجب 1442 / 26 فبراير 2021.