• ×

د. أمين الوزان

الإلحاد والملحدون (1)

د. أمين الوزان

 0  0  2.8K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله . أما بعد :
* التعريف : أصل الإلحاد الميل ، وهو الميل عن طريق الحق والدين إلى غيره من طرق الشر والفساد ، ومنه اللحد ، فكل من مال عن الحق فقد حدث عنده شيء من الإلحاد ، ولأجل ذلك يوجد الإلحاد في صفات الله وفي أفعاله وغيرها ...
* والمراد به هنا : الكفر بالله والميل عن طريق الإيمان والتكذيب بالبعث والجنة والنار وتكريس الحياة كلها للدنيا فقط وهو مذهب فلسفي يقوم على فكرة عدمية أساسها إنكار وجود الله الخالق فيدعي الملحدون أن الكون وجد بلا خالق ، وأن المادة أزلية أبدية وهي الخالق والمخلوق في الوقت نفسه .
ومما لاشك فيه أن كثيرا من دول العالم الغربي والشرقي تعاني من نزعة إلحادية عارمة جسدتها الشيوعية المنهارة والعلمانية المخادعة .
* النشأة والتأسيس :
الإلحاد كمذهب قائم يعتبر بدعة جديدة لم يوجد في القديم إلا في النادر في بعض الأمم والأفراد ،كما حكاه الله عزَّ وجلَّ عن قول الدهرية { نموت ونحيا وما يهلكنا إلاَّ الدهر } وقول الطبائعيين الذين يسندون الخلق للطبيعة وهو ما أنكره الرسول -صلى الله عليه وسلم- بقوله : ( أتدرون ماذا قال ربُّكم؟ ثمَّ قال -صلى الله عليه وسلم- ، قال ربُّكم : أصبح من عبادي مؤمنٌ بي وكافر ، فأمَّا من قال مطرنا بنوء كذا وكذا فهذا كافرٌ بي مؤمنٌ بالكوكب، وأمَّا من قال مطرنا بفضل الله ورحمته فهذا مؤمنٌ بي كافر بالكوكب).
وفي العصور المتأخرة تعتبر العلمانية والشيوعية والوجودية والداروينية ، هم المؤسسون الحقيقيون للإلحاد ونشره في العالم .
فقد اجتمعت آراء هذه المذاهب إمَّا على إنكار وجود الله ، أو على عدم اعتبار وجود الله مؤثراً في هذا الكون سواءً بالتأثير على الكون أو استحقاق العبادة والطاعة ، فقد نادت كل المذاهب السابقة بإلغاء جميع القيود الدينية لفعل أي شيء يشتهيه الإنسان أو يتمناه وأنَّ الإنسان له مطلق الحرية في كلِّ شيء في هذا الكون .
أما انتشار الحركات الإلحادية بين المسلمين في الوقت الحاضر ، فقد بدأت بعد سقوط الخلافة الإسلامية . 
حيث صدر عددٌ من الكتب في تركيا ، وفيها دعوة صريحة للإلحاد بالدين وأشادة بالعقلية الأوربية ، كما نشر إسماعيل أحمد أدهم : رسالة بعنوان لماذا أنا ملحد ؟ وطبعها بمطبعة التعاون بالإسكندرية حوالي سنة 1926م : حاول من خلالها نشر الإلحاد في مصر ، وأسماء مثلها كثيرة حاولت نشر الإلحاد والدعوة إليه في بلاد المسلمين وهم في الغالب أتباع للعلمانيين والشيوعيين في ذلك.
* أهم الأفكار والمعتقدات :
1-             إنكار وجود الله سبحانه ، الخالق البارئ ، المصور ، تعالى الله عما يقولون علواً كبيراً . 
2-             أنّ الكون والإنسان والحيوان والنبات وجد صدفة وسينتهي كما بدأ ولا توجد حياة بعد الموت .
3-             أنّ المادة أزلية أبدية وهي الخالق والمخلوق في نفس الوقت .
4-             إنكار الأديان ومعجزات الأنبياء لأنّ تلك المعجزات لا يقبلها العلم .
5-             عدم الاعتراف بالمفاهيم الأخلاقية ولا بالحق والعدل أو الأهداف السامية ،ولا بالروح والجمال .
6-             الحاجات هي التي تحدد الأفكار ، وليست الأفكار هي التي تحدد الحاجات .
7-             نظريات ماركس في الاقتصاد والتفسير المادي للتاريخ ونظرية فرويد في علم النفس ونظرية دارون في أصل الأنواع ونظرية دوركايم في علم الاجتماع من أهم أسس الإلحاد في العالم .. وجميع هذه النظريات هي مما أثبت العلماء أنها حدس وخيالات وأوهام شخصية ولا صلة لها بالعلم .
* أسباب الإلحاد :
1-            أسباب فلسفية : نابعة من التحليل المنطقي والاستنتاج العلمي التي و حسب وصف الملحدين تشير إلى انعدام الأدلة و البراهين على وجود الخالق الأعظم وعدم وجود إشارة لخالق هذا الخالق الأعظم وعدم وجود غرض منطقي لهذا الخالق بخلق البشرية من الأساس .
2-             فكرة الشر أو الشيطان : وكونها منافية لقدرة الخالق على عمل كل شيء فإذا كان قادرا على إزالة الشيطان أو نزعة الشر فإن هذا يوفر للبشرية طاقة ووقتا لكي يبدع و إذا كان الخالق متعمدا في إبقاء الشيطان ليختبر العباد فإن الخالق وحسب تعبير الملحدين يبدوا وكأنَّه غير متأكد من قدراته و يحتاج إلى اختبار ذلك .
3-          أسباب شخصية : ومصدرها قناعة شخص معين إنَّ حياته ستكون أفضل بدون الدين حسب مقاييس شخصية أو مقاييس فرضت عليه من المجتمع الذي يعيش فيه أو نتيجة تأثره بمجتمع ملحد يعتبره أكثر تحضرا وتقدما ويستشهد هذا التيار عادة بالحروب و المآسي التي حدثت و تحدث بسبب الدين .
4-           أسباب نفسية : قد تكون مصدرها حالات نفسية مثل الكآبة أو اضطرابات في شخصية الإنسان.
5-          أسباب تأريخية : بسبب التناقض في رواية أحداث تاريخية معينة في كتب دينية مختلفة يعتقد أتباع كل منها أنَّ نسختهم هي الحقيقية .
هذه نبذة مختصرة عن الإلحاد ومعناه وبداية نشأته وتأسيسه عبر مذاهب قائمة تنادي به وتحاول نشره في الأرض وبالإضافة إلى أهم الأفكار والمعتقدات وأسباب ظهور الإلحاد وبقاءه ، أسأل الله أن ينفع بها كاتبها وقارئها وفي الحلقة التي تليها أكمل ما تبقى من عناصر توضيحية لهذا المذهب .
 


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:00 مساءً السبت 15 رجب 1442 / 27 فبراير 2021.