• ×

أ.د. أحمد القاضي

هل قول :(أكثروا من الصلاة والسلام على رسول الله يشفع لنا) ينافي شيء من التوحيد؟

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  182
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

 

السؤال:

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.

يقول البعض أكثروا من الصلاة والسلام على رسول الله يشفع لنا.  هل هذا القول فيه شيء ينافي التوحيد؟

 الجواب:

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته.

لا يشفع بعد موته، إنما يشفع يوم القيامة لأمته. لكن كثرة الصلاة والسلام عليه تكشف الهم. كما في الحديث: (يا أيها الناسُ ! اذكروا اللهَ، جاءتِ الراجفةُ، تتبعها الرَّادفةُ، جاء الموتُ بما فيه، جاء الموتُ بما فيه. قال أبيُّ بنُ كعبٍ: فقلتُ: يا رسولَ اللهِ! إني أُكثِرُ الصلاةَ [ عليك ]، فكم أجعلُ لك من صلاتي؟ قال: ما شئتَ . قال: قلتُ: الرُّبعَ ؟ قال: ما شئتَ، وإن زدتَ فهو خيرٌ لك. قلتُ: النِّصفَ ؟ قال: ما شئتَ، وإن زدتَ فهو خيرٌ لك. قال: قلتُ: ثُلُثَين؟ قال: ما شئتَ، وإن زدتَ فهو خيرٌ لك . قلت : أجعلُ لك صلاتي كلَّها . قال : إذًا تُكفَى همَّك، ويُغفَرُ لك ذنبُك)[1].

كتبه

أ.د. أحمد بن عبدالرحمن القاضي

26 رجب 1441 هـ

 

[1] أخرجه الترمذي: (2457) باختلاف يسير، وأحمد: (21241) مختصراً، وصححة الألباني في صحيح الترغيب: (1670).



التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 07:53 مساءً السبت 14 ربيع الأول 1442 / 31 أكتوبر 2020.