• ×

أ.د. أحمد القاضي

الإحرام من جدة. (فتوى)

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  331
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

السؤال:

 

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
زوجي يعمل في جدة وله سكن هناك وأنا من عادتي أذهب وأستقر عنده أسبوعين ثم أعود لمدينتي . والآن ذهبت عنده مع أهله، هم ذهبوا إلى مكة لأداء العمرة، وأنا ذهبت لشقتي في جدة  لعدم استطاعة زوجي الذهاب بي إلى مكة، ولكن من الممكن في يوم إجازته استطيع أداء العمرة. 
هل بإمكاني الإحرام من جدة ؟

          

الجواب:    

 

عليكم السلام ورحمة الله وبركاته:


إن كنت قد عزمت على العمرة قبل قدومك جدة لزمك الرجوع إلى الميقات الذي تجاوزتيه. فإن أحرمت من جدة لزمك دم. وإن كنت قدمت مترددة ثم استقرت نيتك في جدة أو طرأت عليك نية العمرة في جدة فأحرمي منها ولا شيء عليك.

كتبه د. أحمد القاضي

في : 29/4/1439هـ



التعليقات ( 0 )