• ×

أ.د. أحمد القاضي

حكم قول: [ يالِسخرية القََدر ]

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  1.6K
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

السؤال: لفظ يقال أسمعه كثيرا ً ، ولا أدري عن صحته .. وهو قول [ يالِسخرية القََدر ] .. أسمع الكثير يقولونه عندما تتقلب الأحوال .. وتأتي الأمور بما لا يتوقعون ! هل لي بتوضيح من فضيلتكم .. وشكرا ً جزيلا ً !

بسم الله الرحمن الرحيم

    لا يجوز هذا اللفظ، لما فيه من اتهام الله في قدره، والطعن في حكمته. وهو من التعبيرات الوافدة، المولدة، التي قذفت بها غثائيات القصص المترجمة من اليهود والنصارى والذين لا يعلمون.وكأن أصحاب هذا التعبير، يفصلون القدر، عن مقدر الأقدار، ويصفونه بالسخرية، والمخاتلة، وعدم الحكمة. أما أهل الإيمان فيعتقدون ما رواه عَبْدِ اللَّهِ بْنِ عَمْرِو بْنِ الْعَاصِ، رضي الله عنه، قَالَ: سَمِعْتُ رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ: (كَتَبَ اللَّهُ مَقَادِيرَ الْخَلَائِقِ قَبْلَ أَنْ يَخْلُقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ بِخَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ قَالَ وَعَرْشُهُ عَلَى الْمَاءِ) رواه مسلم. فكل شيء عنده بمقدار، ومشيئته سبحانه، متعلقة بحكمته، سبحانه، وبحمده.



التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:52 صباحًا الأربعاء 19 محرم 1441 / 18 سبتمبر 2019.