• ×

أ.د. أحمد القاضي

هل يصح الاستدراك على تعريف الإيمان

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  619
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

السؤال: من المتعارف عليه عند أهل السنة والجماعة أن الإيمان يزيد وينقص بالمعصية وهذا لا خلاف فيه أبدا عندي ولكني أقول أن الإنسان عندما يبتعد عن مجالس الذكر ويبتعد عن أفعال الخير التي تقربه إلى الله يحس بضعف في الإيمان حتى ولو لم يعمل معصية وهذا مجرب ومحسوس فلو بدلنا التعريف السابق بقولنا أن الإيمان يزيد بالطاعة وينقص بترك الطاعة لكن أشمل من التعريف الأول ما رأيكم حفظكم الله

بسم الله الرحمن الرحيم
 
أعاذنا الله وإياك من التبديل والعدول عن أصول أهل السنة والجماعة والمعنى الذي أشرت إليه ، وحسبته جديدا متضمن في قول أهل السنة (يزيد بالطاعة ) وتفوقه عبارة أهل السنة (وينقص بالمعصية) وبيان ذلك أن الزيادة النقصان متلازمان لا يعقل أحدهما بدون الآخر فمن حضر مجالس الذكر زاد إيمانه ، ومن هجرها لم يزد إيمانه وصار أنقص ممن حضرها . ولكن ذلك لا يلغي الجملة الثانية (وينقص بالمعصية) فمن حضر مجالس السوء نقص إيمانه نقصا أشد ممن هجر مجالس الذكر وحسب وبالجملة فأسباب زيادة الإيمان متعددة وأسباب نقصانه كذلك وأنصح الأخ السائل بالروية والتبصر وعدم الجرأة على أصول الإسلام ومعاقد الإيمان بالرأي والاستحسان ، والرجوع إلى كلام السلف المتقدمين ، وفقك الله وحفظك


التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:36 صباحًا الأربعاء 21 ذو القعدة 1440 / 24 يوليو 2019.