• ×

أ.د. أحمد القاضي

ما حكم الدعاء على النصارى؟

أ.د. أحمد القاضي

 0  0  710
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

السؤال: ما حكم الدعاء على النصارى المسيحيين بقولنا : اللهم أهلك النصارى ودمرهم .. الخ وهل يعتبر النصارى كفار أم لا ؟ وإن كانوا كفار فلماذا ؟ مع أن الإسلام أباح الزواج من النصرانية . وهل يعتبر النصارى الحاليين هم من أهل الكتاب ؟ وجزاكم الله خير الجزاء  

الجواب:

لا بأس بالدعاء على الكفار من اليهود والنصارى والمشركين على سبيل العموم لا على كافر بعينه ترجى هدايته , ويحسن أن يكون ذلك مقرونا بذكر سبب الدعاء كقوله صلى الله عليه وسلم (لعن الله اليهود والنصارى اتخذوا قبور أنبيائهم مساجد)

ولا شك أن النصارى كفار فقد أكفرهم الله في سورة المائدة وهي من أواخر ما نزل من القرآن في ثلاثة مواضع اثنين بلفظ (لقد كفر الذين قالوا إن الله هو المسيح بن مريم ) والثالث بلفظ (لقد كفر الذين قالوا إن الله ثالث ثلاثة) وهم لا يزالون يقولون بذلك

وقد أباح الله تعالى الزواج من الكتابية المحصنة (وهي الحرة العفيفة) لكون أهل الكتاب أفضل حالا من سائر الوثنيين ، بسبب انتسابهم إلى الإيمان بالله ورسله ، وإن كانوا شابوا ذلك بالكفر والشرك ولكون الزوجة أقرب أن تتبع دين زوجها بخلاف العكس

ولا شك أيضا أن النصارى الحاليين من أهل الكتاب ما داموا يعدون أنفسهم "نصارى" ولا يخرجهم عن ذلك عدم التزامهم بدينهم كما يقول بعض الناس ، فإنهم من وقت النبي صلى الله عليه وسلم وقبل ذلك بعده قد اتخذوا دينهم هزوا ولعبا ولم يسقط ذلك عنهم مسمى أهل الكتاب



التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:22 صباحًا الأربعاء 16 ربيع الأول 1441 / 13 نوفمبر 2019.